شبكة مستشفيات القدس الشرقية

تم تأسيس شبكة مستشفيات القدس الشرقية عام 1997 تحت قيادة وتوجيه الراحل فيصل الحسيني، حيث تمحور تأسيس الشبكة حول رؤية استراتيجية تهدف لتوحيد المرافق الصحية في القدس الشرقية والتأكيد على دورها بالغ الاهمية في النظام الصحي الفلسطيني. وتتألف الشبكة من ستة مرافق صحية بما يشمل، مستشفى المقاصد الإسلامية الخيرية، ومستشفى أوغوستا فيكتوريا المطلع، ومستشفى سانت جون للعيون ومستشفى سانت جوزيف الفرنسي، ومستشفى جميعة الهلال الاحمر، ومؤسسة الأميرة بسمة بالقدس.

في عام 2003 بدأت الشبكة الاوروبية للمستشفيات ببذل جهودا لإضفاء الطابع المؤسساتي الرسمي على الشبكة كأول شبكة مستشفيات في القدس الشرقية وفلسطين، وتم تركيز العمل على تطوير المؤسسات الأعضاء في الشبكة إضافة لتحسين خدماتها المقدمة وضمان استمرارية  الرعاية.

وتستمر مستشفيات القدس الشرقية في العمل كمراكز رئيسية للرعاية المتخصصة ضمن النظام الصحي الفلسطيني، حيث يتم تحويل المرضى الذين يحتاجون الى خدمات واجراءات غير متوفرة في الضفة الغربية وقطاع غزة لتلقي العلاج في مرافق الشبكة من قبل وزارة الصحة الفلسطينية.

تعمل شبكة مستشفيات القدس الشرقية وفقا للقيم والمبادئ التالي:

  • التعاون بين المستشفيات الستة.
  • الشفافية، حيث تلتزم الشبكة بفتح الاتصالات بين المستشفيات الاعضاء، داخل المجتمع وعلى المستوى الوطني ومع وزارة الصحة الفلسطينية.
  • السعي للتميز في تقديم الخدمات الصحية.
  • المساواة والانصاف في تقديم الخدمات حيث تقدم الخدمات للجميع بغض النظر عن العرق والدين والجنس والانتماء السياسي.
أحدث نشرة إخبارية
18/08/2022
أحدث النشرة الإخبارية
نشرة صيف 2022
نشرة صيف 2022